تحت شعار:

“الأمة التي لا تعرف قيمة أبطالها ورموزها

و لاتحتفي بشهدائها وتخلد ذكراهم أمة لا نبض فيها وتسير نحو الانقراض”

وبحضور عدد من الشخصيات والفعاليات الثورية إضافة إلى أبنائها عقدت “رابطة الشباب السوري الثائر” ملتقىً ثورياً لإحياء الذكرى التاسعة لثورتنا المجيدة تضمن أمسيةً شعريةً للأستاذين:

أ.فوزي الشيخ.

أ.ياسر الجابر.

ومادةً مرئيةً تستعرض جانباً من أحداث الثورة كما تخلل ذلك تكريماً لعضوٍ من أعضاء الرابطة وبطل من أبطال ثورتنا:

“خالد صبحة أبوعمار”

قام بالتكريم أصغر أعضائها الشباب تعبيراً عن استمرار المضي على درب التضحية والحرية فنحن أصحاب الحق والأرض وثوار حتى النصر.